دخول
عيد الاضحى
النتائج 1 إلى 12 من 12
  1. #1
    تربوي مبدع
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    199

    افتراضي ملخص لصف الحادي عشر


    السلام عليكم

    عندي لكم بعض شرح لصف 11


    خصائص الشعر الجاهلي


    - يفتتح الشعراء الجاهلون
    قصائدهم بوصف :
    الاطلال وبكاء على آثار الديار .
    - يصفون رحلاتهم في الصحراء ومايركبونه :


    منأبل وخيل .
    -يخرجون الى الغرض من قصيدتهم :


    مديحا او رثاءا او هجاء او فخرا او عتابااو اعتذارا او رثاء .
    - نوع الشعر الجاهلي : الشعر الجاهلي شعر غنائي :


    عباره عن منظومات قصيره قلما تجاوزتالمائه بيت .
    الشعر الجاهلي هو شعر :


    ذاتي يمثل صاحبه وأهواءه فاذا كان الشعرالجاهلي عن ضروب الشعر الغريبه القصصيه والتعليميهوالتمثيليه فانه يقترب من الضرب الغنائي لانه يجول مثله فيمشاعر الشاعر وعواطفه ويصوره فرحا أو حزينا .
    الشعر الجاهلي :


    انهذاتي يصور نفسيه الفرد ومايختجله من عواطف واحاسيس سواءحين يتحمس الشاعر ويفخر او حين يمدح ويهجو او حين يتغزل اويرثي او حين يتعذر او يعاتب .
    - موضوعات الشعر الجاهلي :
    1)
    المديح . 2) الوصف . 5) المراثي .
    3)
    الهجاء . 4)التشبيب
    6)
    الاعتذار . 7)الحماسه .

    - خصائص المعنويه

    -فسري : معاني الشعر الجاهلي معان واضحهبسيطه ليس فيها تكلف ولا اغراق في الخيال :


    لانه الشاعر الجاهلي لايريد ان يفرضارادته الفنيه على الاحاسيس والاشياء بل كان يحاول نقلهانقلا امينا ومن اجل ذلك كان شعره وثيقه لمن يريد ان يعرفحياته وبيئته .
    - يميل الى النزعهالتقريريه

    - فسري : تبدو في اشعار الشعراء الجاهليين نزعة واضهةللمحاكاه والتقليد :
    -
    لانهم يدورون حول معان واحده كأنما اصطلحوا علىمعان بعينها فما يقول طرفه في الناقه يقوله غيره ومايقولهامرؤ القيس في بكاء الدار يقوله جميع الشعراء .

    - ماهي آثار المحاكاه والتقليد :
    -
    جنى على الشعراءشيقا واضحا في معانيهم غير انه من جهة ثانيه اتاح لهمالتدقيق فيها وان يجلوها وييكشفوها أتم كشف وجلاء .
    =>
    لم يكن وصفهم جامدابا اشاعو فيه الحركه المشتقه من حياتهم التي لم تعرفالاستقرار فهم دائما راحلون وراء الغيث ومساقط الكلأ .

    - فسري : ان القصيدهالطويله لا تلم بموضوع واحد يرتبط بالشاعر :
    -
    حياة الشاعر تثبت ولاتستقر وهو كذكل معنويه قائمه بنفسها تتالف القصيده منالابيات المستقله التي يكتفي فيها كل بين غالبا بنفسه غيرمتوقف على مايسبقه ولا على مايلحقه الا نادرا .

    (


    الخصائص اللفظيه / الفنيه) :
    يمكن ان نجمل الخصائص اللفظية للشعرالجاهلي في النقاط الاتيه :
    1)
    لغة الشعر الجاهلي تدل على نضوج التجاربهالشعريه وعراقة رصيدها . .
    2)
    الاهتمام باللغه والقوالب اكثر من الاهتمامبالمعاني . التقيد بصيغة ايقاعيه واحده تتمثل في اتحاد النغمواتحاد القواني وحركاته3).
    4)
    الاستعانه بالمحسنات اللفظيه والمعنويه كالتشبيهوالاستعاره والقليل من الجناس والطباث وهي محسنات كانالشاعر الجاهلي يعني بها حتى تؤثر في نفوس سامعيه وهي تصورمدى ماكان يودعه قصديته من جهد فني وخاصه من حيث التصويرودقته وبراعته .

    - اذكري بعض اساليب التصويرفي الشعر الجاهلي : 1) اتحاد المعانيوالصور والتسبيهات . 2)الصوره الجديدةيتداولها الشعراء .3)الصوره الطبيعيهغير معقده .

    - من آثار المحاكاهوالتقليد في القصيده :


    1) الضيق في معاني .
    2) اتاح لهم التدقيق .



    - الموسيقى الخارجيه فيالقصيده تمثل في :


    الوزنوالقافيه
    .

    - علل : الشعر الجاهليوثيقه عن الحياه الجاهليه : - لانه الشاعرالجاهلي يميل الى النزعه التقريريه وينقل الاحاسيس بمعانيبسيطه واضحه .

    - علل : شيوع الحركهوالتنوع في المعاني داخل القصيده الواحده : - لانها اشتقت منحياتهم التي لم تعرف الاستقرار .

    - الشعر الجاهلي شعر غنائيذاتي . وضح ذلك . - غنائي لانه يجولمثله في ماشعر الشاعر و عواطفه ذاني لانه يصور نفسيه الفردومايختجلة من عواطف واحاسيس .

    - بينيخصائص الشعر الجاهلي من حيث اللغه ، المعاني ، المحسنات / الايقاع : - اللغه :اهتم باللغه .

    -المعاني :


    مكرره عميه وبها ياتيالاهتمام بعد الاهتمام باللغه .
    - المحسنات :


    استعانو بها حتى يأثروا فينفوس السامعين .
    - الايقاع :


    التقيد بايقاع واحد .

  2. #2
    تربوي مبدع
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    199

    افتراضي رد : ملخص لصف الحادي عشر

    نصوص / من معلقة طرفه)

    - كاتب القصيده :


    طرفه بن العيد .
    - معاني الكلمات : - تروح : تخرج وقتالرواح بعد غروب الشمس .- تغتدي : تخرج فيالصباح الباكر . - افرع : عال مرتفع . - معالي : انقذ نفسي . - تضحي : تصر . - الغبر : المغطاه بالغبار .- حفت : احيطت . - عنيت : قصدت . - ابتلد : اتاكسل . -ذروة البيت : اعلى الشرف . - المصمد :المقصود . - تقتضيني : تلمسني . - الحوانيت : حانوت وهو بيتالخمار . - برقة ثهمد : اسم موضع . - احوى : من في شفته سمره ( انثاه : حواء) والحوة : حمره نضرب الى السواد . - المرد : ثمر الاراك الغض الذيلم ينضج بعد . - شاذن : غزال قوي واشتد حتى غداقادرا على الاستغناء عن امه .- مظاهر : الذييلبس ثوبين او يلبس عقد مزدوجا . - سمطي : السمط : الخيط تنظم فيهحبات العقد .- يتخدد : تحدث فيه خدود وهيالثنيات . - عوجاء : الضامره من الابل . - مرقال : الناقه المسرعه . - جنوح : التي تميل الى جانبلشده نشاطها . - دفاق : الناقه التي تتدفق فيسيرها . - عندل : العظيمة الرأس . - الملاء : الازار او المحلفه . - المعضد : المقطع . - المصمد : من الصمد وهو السيدالي ينتهي اليه السؤدد . - طريفي ومتلدي : الطريف : المال المستحدث الكتسب ، التليد: المال الموروث . - العبد : البعير الذياصابهالجرب . - الوغي : الحرب . - صدى : الهامه ، وهي طاشر خرافييعتقد الجاهلون انه يخرج من رأس الميت طالبا السقيا .- الصدي : العطشان . - يعتام : يختار او يصطفي . - عقيله مال الفاحش : افضل ابلالرجل البخيل . -الطول :الحبل . - تزود : تكلف اي من لم تكلفهوتطلب منه ابلاغك بالاخبار .
    -
    مطي : وهو مايركب من الدواب .
    أطلال : بقاياالديار .ببرقة : مكان اختلط به ترابه بحجارة و حصى .ثهمد : موضع .تلوح : تلمح .الوشم : ما غرز ظاهر اليد و غيره

    شرحالقصيده : يصفالشاعر أنه كان مارا على راحلته فترآت مكان ديار محبوبته وشبه بقايا المحبوبة ببقايا الوشم في اليد.1

    أطال الشاعر الوقوف وظهرت مظاهر الحزن عليه عليه و هنا يواسيه صاحبه و يقول لهلا تحزن و اصبر.2

    3.يصف الشاعرمحبوبته ان شفافها قاتمة اللون المائلة إلى سواد و يشبهمحبوبته برشاقتها و عنقها الجميل التي تتزين به بالمجوهراتبالغزال.

    شبه الشاعر وجه محبوبتهمن صفاءها و إشراقها بضوء الشمس النقي فكأن الشمس أعطت منلون أشعتها.4

    يتخلص الشاعر من همومهبالتنقل على راحلته الرشيقة السريعة.5

    6.يكمل الشاعروصفه لناقته: نشيطة تميل إلى جانب - تدفق في سيرها - عظيمةالرأس (مرتفعة الطول كأنها البناء العالي).

    7.يخبرنا الشاعربأنه كان يتنقل في الصحراء من مكان إلى آخر على ناقته و قدرءاه صاحبه فخاف عليه فأخبره أنه لو بيده لحماه و حمىنفسه.

    يؤكد الشاعر أن ناقتهسريعة و تستطيع تجاوز الجبال الوعرة بسهولة كأنها كتلةواحدة لفت بقماش واحد.8

    يعلن الشاعر هنا أنهفارس قومه و إذا طلبوا منه المساعدة فإنه لم يتخاذل أويتكاسل و لبى النداء مسرعا.9

    10.يفتخر الشاعرهنا بأنه في قمة الشرف و انه سيد من أسياد قبيلته حيثيجتمع عند الأشراف من قبيلته لأخذ المشورةمنه.

    11.يجمع الشاعرهنا بين الجد و الهزل حيث في وقت الجد يساعد القوم فيمجالسهم و في وقت الهزل نجده في الحوانيت يشربالخمر.

    يخبرنا الشاعر هنا أنهيقضي حياته بالإنفاق على شرب الخمر على الرغم من ممانعةعشيرته.12

    13.يخبرناالشاعر ان عشيرته و قومه قد تجنبوه فلم ترضى بلهوه فقامتبعزله عنهم فأصبح كالبعير المعبد الذي عزل عن عشيرته بسببإصابته بمرض الجرب.

    14.يلوم القومالشاعر على عدم مشاركته في الحرب و على انفاقه على اللهو وشرب الخمر ولكن الشاعر لم يقتنع بكلامهم فالشاعر يعلم أنهغير مخلد فيريد الإستفادة من حياته و التمتعبها.

    15.يخاطب الشاعرمعاتبه على ما بدر منها فقال له: إذا كنت لا تستطيع تأخيرأجلي و إطالة حياتي فدعني أمتع نفسي و حياتي عن طريقالإنفاق و الإسراف على لهوي.

    يخبنا الشاعر على أن عمرالإنسان كالكنز يتناقص كل ليلة و هنا حكمة.16

    17.يقول الشاعربأنه كريم مبذر على نفسه يشبع حياته باللهو و شرب الخمر وهو يريد ان يموت هكذا لا أن يموت و هو محروم مناللذات.

    يرى الشاعر ان الموتيختار أفضل الأشخاص و أغناهم و الموت لا يميز بين أموالالأغنياء و الفقراء.18

    19. يرى الشاعرهنا ان الموت ينزل على كل إنسان و لا ينس أحد مهما كانعمره، و قد شبه الموت بصاحب القطيع الذي يختار الإبل الذيريد ذبحه فيربط عنقه بحبل فيشد الحبل فلايخطئ.

    يقول الشاعر بأن الأيامكفيلة بإظهار الحقائق التي كانت غير واضحة من قبل بدون أنيتكلف الإنسان نفسه و يسأل.20(الجماليات)
    البيت (4)


    : الشمس القت رداءها : تصوير الشمس بانسان له رداء : استعارهمكنيه .
    البيتين (5)(6)


    : كنايه نشاط راحلته وسرعتها واصالتها .
    تروح وتغتدي :طباق ايجاب


    : كنايه نشاط راحلته وسرعتها واصالتها .
    تروح وتغتدي :طباق ايجاب

    كانالجبال الغبر حفت بالملاء : تصوير الغبار بالازار المقطع .
    البيت(9):


    كنايه عن صفه النجده والمساعده .
    ( لم اكسل : اسلوب نفي يثبت به الشاعر ذاته) .البيت (10)


    ذروة البيت كنايه عن صفهالسياده .
    البيت (11)


    وان يقتضي تصوير نفسيهبغغنيمه استعاره مكنيه .
    مازال تشرابي ...الى انتحامتني :


    كنايه عن كثره شربه الخمروانشغاله بالملذات .
    طريف - متلد :


    طباق ايجاب
    افردت افراد البعير :


    شبه حالخ ابعاد عن قلبيلتهبحاله البعير المصاب بالجرب .
    هل انت مخلدي :


    استفهام غرضه النفي .
    دعني ابادرها :


    تصوير المنيه بشخص يسابقهالشاعر : استعاره مكنيه .
    العيش كنزا :


    تشبيه بليغ .
    الكريم الفاحش :


    طباق ايجاب .
    لعمرك :


    اسلوب قسم يفيد التوكيد .
    البيت 19 :


    تشبية ترك الموت للانسانلمده محدده بالحبل الذي يرخي للدابه لمده محدده و طرفاهبيد الراعي .
    - ماهي مفاهيم طرفه فيالحياه :- سبق الى اللهو . - كر يؤمن الخائف ويغيث المستنجد . - تقصير يوم اللهو والمتع .

    ( خصائص النثر القرآني)

    - يحتوي القرآن على 113 سورهماعدا الفاتحه .

    - هناك نوعان لسور ما هما :


    1) الايات المكيه .
    2) الايات المدنيه .

    - الايات المكيه :


    يجري الكلام فيها غالبابفقرات قصيره يكثر فيها السجع ومتناسقه مع مرحله الدعوهوهي في بدايتها فيتوالي في كثير من السور المكيه القديمهالقسم الشديد الواقع ، اول الجمل المصدر ( بإذا) الشرطيه .
    - الايات المدنيه :


    تميل الايات المدنيه الىالاسلوب الجدلي التشريعي ففي المدينه وضعت انظمة الحياهالاسلاميه وفيها احتك الاسلام باهل الكتاب وكان لابد مناخذهم بالحجة واظهار ضلالهم بالدليل احيانا وبالتقريعاحيانا اخرى .
    - تمتاز الايات المكيهبالفقرات الصغيره و


    : السجع و كثره القسم .
    - تلاؤم العباارات والالفاظتلاؤما ترتاح اليه النفوس يسمى :


    حسن الايقاع .
    - صوبي الخطأ في العبارهالتالي :


    ( تختلف الايات المكيه عنالايات المدنيهفي التركيب البنائي) < من حيثحراره المعنى
    .

    - علل : تميل الاياتالمدنيه على الاسلوب الجدلي التشريعي :


    لانها وضعت انظمة الحياهالاسلاميه في المدينه .
    - علل :يوجد اختلاف بيناسلوب الايات المكيه ولايات المدنيه :


    الايات المكيه يجري الكلامفيها غاليا بفقرات قصيره نزلت في مكه اما الايات المدنيهتميل الى اسلوب الجدلي التشريعي ونزلت في المدينه .
    - اذكري اربعه من خصائصبلاغة القرآن الكريم :1) روعة الانتقال . 2) جمال التمثيل . 3) الاحكام ودقة الاشاره . 4) حسن الايقاع .

    من صفات الآياتالمكية:1)يجري فيها الكلامغالبا بفقرات قصيرة.2)يكثر فيهاالسجع.

    متناسقة مع مرحلة الدعوة حيثيتوالى في كثير منها القسم الشديد الوقع، نحو: ﴿والنازعاتغرقا۝والناشطات نشطا۝والسابحات سبحا۝فالسابقات سبقا۝فالمدبرات أمرا).

    أو الجمل المصدرة بـ (إذا) الشرطية كقوله تعالى: ( إذا الشمس كورت۝وإذا النجومانكدرت۝وإذا الجبال سيرت۝وإذا العشار عطلت۝وإذاالوحوش حشرت ).

    من خصائص الآياتالمدنية:1) تميل إلىالأسلوب الجدلي التشريعي.2) ذكر أهل الكتابوالاحتكاك بهم.3) طول الآيات لما بها من توضيحوتفصيل.

    الاختلاف بين أسلوب الآياتالمكية وأسلوب الآيات المدنية يرجع إلى مطابقة الكلاملمقتضى الحال.

    من وجوه الاختلاف بين السورالمكية والسور المدنية:1) التركيبالبياني.2) حرارة العبارة. وهذا ما أشارإليه ابن قتيبة في قوله: ( وهذا "أي الإيجاز" ليس بمحمودفي كل موضع... ولو كان الإيجاز محمودا في كل الأحوال لجردهالله في القرآن، ولم يفعل ذلك ولكنه أطال تارة للتوكيد،وحذف تارة للإيجاز وكرر تارةللإفهام).

    بلاغة القرآنالكريم


    :
    1)الإحكام:


    قوة الإنشاء بحيث لا يتراخىأو يضعف لحذف أو ذكر أو تقديم أوتأخير.
    2)دقةالإشارة:


    الإيجاز.
    3)حسنالإيقاع:


    رصف الكلام رصفا متناسبالجزاء. ويتأتى من تلاؤم الألفاظوالعبارات
    4)روعة الانتقال:


    الوثوب من معنى إلى معنى،وهو يسمى أيضا الالتفات، وهو الخروج من صيغة إلىصيغة.
    جمالالتمثيل:


    ويراد به تفسير المعانيالغامضة بالصور المشاهدة، وهو ينقسمإلى:
    التمثيلالظاهر:


    ويكون على سبيل التشبيه، أوالقصص، نحو: (مثلهم كمثل الذي استوقد نارا فلما أضاءت ماحوله ذهب الله بنورهم).
    الحكم:


    ويكون بضرب الأمثال، نحو: ( أليس الصبح بقريب) .



  3. #3
    تربوي مبدع
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    199

    افتراضي رد : ملخص لصف الحادي عشر

    سورة يوسف)

    الجماليات : آ،ل،م : حروف مقطعه الهدف منها ( الوقوف على اعجاز القرآن الكريم) .
    - تلك : اسم اشاره للبعيد ( كنايه عن علو مرتبة وشأن آيات القرآن الكريم ) .

    معاني الكلمات :
    - اقتلوه : القوهفي ارض بعيده مجهوله .
    - يخلو : يخلص ويصفوا لكم حب ابيكم .
    - قائل : اخوهم الكبير "يهوذا"
    - الجب : البئر .
    - يلتقطه : ياخذه
    - السياره : المارهوالمسافرين .
    - يترع : يتسع في مالذ وطاب .
    - يلعب :يلهو .
    - ليحزني : ليؤلمني فراقه .
    - لخاسرون : لهالكون مضادها : الفائزون .
    -اجمعوا : عزموا واتفقوا .
    - لتنبئنهم : لتخبرهم .
    - نستبقوا : تتسابق في العدو ( الركض) او فيالرمي .
    - بمؤمن : بمصدق .
    - قميصه : ثوبه .
    - سولت : زينت .
    - يجتبيك : يختارك اويصطفيك .
    - عصبه : جماعه .
    -اطرحوه ارضا : اي بارضمجهوله مقفره بعيده عن العمران .
    - غيابت الجب : مظلم البئر .

    تفسير الايات"


    1)الر" اللَّه أَعْلَمبِمُرَادِهِ بِذَلِكَ "تِلْكَ" هَذِهِ الْآيَات "آيَاتالْكِتَاب" الْقُرْآن وَالْإِضَافَة بِمَعْنَى مِنْ "الْمُبِين" الْمُظْهِر لِلْحَقِّ مِنْالْبَاطِل
    إنَّا أَنْزَلْنَاهُقُرْآنًا عَرَبِيًّا" بِلُغَةِ الْعَرَب "لَعَلَّكُمْ" يَاأَهْل مَكَّة "تَعْقِلُونَ" تَفْقَهُونَ مَعَانِيه .2)
    نَحْنُ نَقُصّ عَلَيْك أَحْسَن الْقَصَص بِمَاأَوْحَيْنَا" بِإِيحَائِنَا "إلَيْك هَذَا الْقُرْآنوَإِنْ" مُخَفَّفَة أَيْ وَإِنَّهُ3)
    4) اُذْكُرْ "إذْقَالَ يُوسُف لِأَبِيهِ" يَعْقُوب "يَا أَبَتِ" بِالْكَسْرِ دَلَالَة عَلَى يَاء الْإِضَافَةالْمَحْذُوفَة وَالْفَتْح دَلَالَة عَلَى أَلِف مَحْذُوفَةقُلِبَتْ عَنْ الْيَاء "إنِّي رَأَيْت" فِي الْمَنَام "أَحَد عَشَر كَوْكَبًا وَالشَّمْس وَالْقَمَر رَأَيْتهمْ" تَأْكِيد "لِي سَاجِدِينَ" جُمِعَ بِالْيَاءِ وَالنُّونلِلْوَصْفِ بِالسُّجُودِ الَّذِي هُوَ مِنْ صِفَاتالْعُقَلَاء .
    5) قَالَيَا بُنَيّ لَا تَقْصُصْ رُؤْيَاك عَلَى إخْوَتكفَيَكِيدُوا لَك كَيْدًا" يَحْتَالُونَ فِي هَلَاككحَسَدًا لِعِلْمِهِمْ بِتَأْوِيلِهَا مِنْ أَنَّهُمْالْكَوَاكِب وَالشَّمْس أُمّك وَالْقَمَر أَبُوك "إنَّالشَّيْطَان لِلْإِنْسَانِ عَدُوّ مُبِين" ظَاهِرالْعَدَاوَة .
    6) وَكَذَلِكَ" كَمَا رَأَيْت "يَجْتَبِيك" يَخْتَارك "رَبّكوَيُعَلِّمك مِنْ تَأْوِيل الْأَحَادِيث" تَعْبِيرالرُّؤْيَا "وَيُتِمّ نِعْمَته عَلَيْك" بِالنُّبُوَّةِ "وَعَلَى آل يَعْقُوب" أَوْلَاده "كَمَا أَتَمَّهَا" بِالنُّبُوَّةِ "عَلَى أَبَوَيْك مِنْ قَبْل إبْرَاهِيموَإِسْحَاق إنَّ رَبّك عَلِيم" بِخَلْقِهِ "حَكِيم" فِيصُنْعه بِهِ .
    7) لَقَدْكَانَ فِي" خَبَر "يُوسُف وَإِخْوَته" وَهُمْ أَحَد عَشَر "آيَات" عِبَر "لِلسَّائِلِينَ" عَنْ خَبَرهمْ .
    اُذْكُرْ "إذْ قَالُوا" أَيْ بَعْض إخْوَةيُوسُف لِبَعْضِهِمْ "لَيُوسُف" مُبْتَدَأ "وَأَخُوهُ" شَقِيقه بِنْيَامِين "أَحَبّ" خَبَر "إلَى أَبِينَا مِنَّاوَنَحْنُ عُصْبَة" جَمَاعَة "إنَّ أَبَانَا لَفِي ضَلَال" خَطَأ "مُبِين" بَيِّن بِإِيثَارِهِمَا عَلَيْنَا .
    9)اُقْتُلُوا يُوسُف أَوْاطْرَحُوهُ أَرْضًا" أَيْ بِأَرْضِ بَعِيدَة "يَخْلُلَكُمْ وَجْه أَبِيكُمْ" بِأَنْ يُقْبِل عَلَيْكُمْ وَلَايَلْتَفِت لِغَيْرِكُمْ "وَتَكُونُوا مِنْ بَعْده" أَيْبَعْد قَتْل يُوسُف أَوْ طَرْحه "قَوْمًا صَالِحِينَ" بِأَنْ تَتُوبُوا.
    10)قَالَقَائِل مِنْهُمْ" هُوَ يَهُوذَا "لَا تَقْتُلُوا يُوسُفوَأَلْقُوهُ" اطْرَحُوهُ "فِي غَيَابَة الْجُبّ" مُظْلِمالْبِئْر وَفِي قِرَاءَة بِالْجَمْعِ "يَلْتَقِطهُ بَعْضالسَّيَّارَة" الْمُسَافِرِينَ "إنْ كُنْتُمْ فَاعِلِينَ" مَا أَرَدْتُمْ مِنْ التَّفْرِيق فَاكْتَفَوْا بِذَلِكَ .
    11) قَالُوا يَا أَبَانَامَا لَك لَا تَأْمَنَّا عَلَى يُوسُف وَإِنَّا لَهُلَنَاصِحُونَ" لَقَائِمُونَبِمَصَالِحِهأَرْسِلْهُمَعَنَا غَدًا" إلَى الصَّحْرَاء "نَرْتَع وَنَلْعَب" بِالنُّونِ وَالْيَاء فِيهِمَا نَنْشَطوَنَتَّسِع12)
    13) قَالَإنِّي لَيَحْزُنَنِي أَنْ تَذْهَبُوا" أَيْ ذَهَابكُمْ "بِهِ" لِفِرَاقِهِ "وَأَخَاف أَنْ يَأْكُلهُ الذِّئْب" الْمُرَاد بِهِ الْجِنْس وَكَانَتْ أَرْضهمْ كَثِيرَةالذِّئَاب "وَأَنْتُمْ عَنْهُ غَافِلُونَ" مَشْغُولُونَ
    14) قَالُوالَئِنْ" لَام قَسَم "أَكَلَهُ الذِّئْب وَنَحْنُ عُصْبَة" جَمَاعَة "إنَّا إذًا لَخَاسِرُونَ" عَاجِزُونَفَأَرْسَلَهُ مَعَهُمْ
    15) فَلَمَّا ذَهَبُوا بِهِ وَأَجْمَعُوا" عَزَمُوا "أَنْيَجْعَلُوهُ فِي غَيَابَتِ الْجُبّ" وَجَوَاب لَمَّامَحْذُوف أَيْ فَعَلُوا ذَلِكَ بِأَنْ نَزَعُوا قَمِيصهبَعْد ضَرْبه وَإِهَانَته وَإِرَادَة قَتْله وَأَدْلَوْهُفَلَمَّا وَصَلَ إلَى نِصْف الْبِئْر أَلْقَوْهُ لِيَمُوتَفَسَقَطَ فِي الْمَاء ثُمَّ أَوَى إلَى صَخْرَةفَنَادَوْهُ فَأَجَابَهُمْ يَظُنّ رَحْمَتهمْ فَأَرَادُوارَضْخه بِصَخْرَةٍ فَمَنَعَهُمْ يَهُوذَا "وَأَوْحَيْنَاإلَيْهِ" فِي الْجُبّ وَحْي حَقِيقَة وَلَهُ سَبْع عَشْرَةسَنَة أَوْ دُونهَا تَطْمِينًا لِقَلْبِهِ "لَتُنَبَّئَنَّهُمْ" بَعْد الْيَوْم "بِأَمْرِهِمْ" بِصَنِيعِهِمْ "هَذَا وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ" بِك حَالالْإِنْبَاءوَجَاءُواأَبَاهُمْ عِشَاء" وَقْت الْمَسَاء16)
    17) قَالُوايَا أَبَانَا إنَّا ذَهَبْنَا نَسْتَبِق" نَرْمِي "وَتَرَكْنَا يُوسُف عِنْد مَتَاعنَا" ثِيَابنَا "فَأَكَلَهُ الذِّئْب وَمَا أَنْت بِمُؤْمِنٍ" بِمُصَدِّقٍ "لَنَا وَلَوْ كُنَّا صَادِقِينَ" عِنْدك لَاتَّهَمْتنَافِي هَذِهِ الْقِصَّة لِمَحَبَّةِ يُوسُف فَكَيْفَ وَأَنْتتُسِيء الظَّنّ بِنَا"


    1 وَجَاءُوا عَلَى قَمِيصه" مَحَلّه نَصْب عَلَىالظَّرْفِيَّة أَيْ فَوْقه "بِدَمٍ كَذِب" أَيْ ذِي كَذِببِأَنْ ذَبَحُوا سَخْلَة وَلَطَّخُوهُ بِدَمِهَاوَذُهِلُوا عَنْ شَقّه وَقَالُوا إنَّهُ دَمه "قَالَ" يَعْقُوب لَمَّا رَآهُ صَحِيحًا وَعَلِمَ كَذِبهمْ "بَلْسَوَّلَتْ" زَيَّنَتْ "لَكُمْ أَنْفُسكُمْ أَمْرًا" فَفَعَلْتُمُوهُ بِهِ "فَصَبْر جَمِيل" لَا جَزَع فِيهِوَهُوَ خَبَر مُبْتَدَأ مَحْذُوف أَيْ أَمْرِي "وَاَللَّهالْمُسْتَعَان" الْمَطْلُوب مِنْهُ الْعَوْن "عَلَى مَاتَصِفُونَ" تَذْكُرُونَ مِنْ أَمْريُوسُف
    ( خصائص الغزل احضري في العصر الاموي والعصر العباسي)

    - مفهوم الغزل :


    الغزل فن من فنون الشعر عند العرب يتغنىبمحاسن المرأه ويدور حول الحب الذي يجمع بين المرأه والرجل (الشاعر) يما يوفره من سعاده وغبطه ، او مايخلفه في القلبمن عذاب وعناء .
    أ- الغزل البدوي :


    هوالغزل الذي نشأ قائلوه في بيئه بدويه أثرت في خصائصه وفيطبائع الشعراء بما يسودها من القيم الاجتماعيه واخلاقيه .
    ب- الغزل الحضري :


    هوالغزل الذي نشأ في الحواضر (الكدن) وتأثر بالقيم الاخلاقيهالتي تطبع الحضر وتميز حياتهم الاجتماعيه عن غيرهم وهو ماساعد على تميز الغزل الحضري على الغزل البدوي بخصائص فنيهودلاليه .
    -الخصائص العامه في الغزل الحضري -أ- من حيث المضمون : يتسم الغزل الحشري بجمله من الخصائص تتصل بمضمون تجربةالحب كما صورها الشعراء في قصائدهم .

    - خصائص الشعر الغزلي الحضري :
    1) على نقيض شعراء الغزل العذري (البدوي) تتسمتجربة الحب عند شعراء الغزل الحضري بالتجدد والتعدد .
    2) الحب ليس تجربه جادهوقاسيه تقود الى الاحزان والمعاناه عند شعراء الغزل الحضري .
    3) الاستعلاء والفخر : فالحب عند هؤلاء الشعراء مقترن بمعاني الاعجاب بالنفسوالفخر بها فاكثر مايدور النص على ذات الشاعر باعتبارهامحور التجربه .
    4) سطحيةالتجربه وترددها : تفتقد تجربه الحب عند شعراء الغزلالحضري الى عمق العواطف بل انها لا تتجاوز في احيان كثيرهحدود الاعجاب بالمحاسن وهي تجربه تكثر فيها الشكوكوالمعاتبه .
    5) الحضريه : هي تجربه حب تستند الى مظاهر التحضر من حيث وصف المحاسنومظاهر العيش في المجتمع الحضري ، فلا اثر في شعرهم لسماتالبداوه ومعانيها .

    ب- من حيث الشكل : 1-: هيكل القصيده: أغلب قصائدالغزل الحضري تقوم على هذا الهيكل العام :
    * البدايه اوالمدخل الذي ينفذ منه الشاعر .
    * وصف المحاسن .
    * الحكايه او الموقف او الشكوى او العتاب .

    :


    الأسلوب: ويتميز بالطابع القصصي الذي يتضمنمقومات السرد التالية:2-
    * الامكنه : هي جزء من الحكايه او الموقف اوالذكرى وهو عادة مكان واقعي . * الازمنه : وهي الاطار الثاني للحكايه ، واكثرها تواترها الليل . * الشخوص الاصليه والثانويه : الشاعر و الصواحب ، والرسل والعذال والناصحون والاعداءوالاصدقاء والصديقات . * الاحداث : هيغمار القصه الغزليه وقد يتخلله الحوار احيانا .

    :


    التعبير: وتتميز لغة الحضر بالسماتالتالية:3-
    أ.تطويع اللغة للحياة اليومية، نحو قول عمر بنأبي ربيعه :

    بالله رب محمدحدثنني حقا أما تعجبن من هذاالفتى



    ب. التطويع للغناء: وذلك من خلال تنوع الأوزانوالبعد عن غلظة الحرف ونفرة الكلمة، وثقلالكلمة


    .
    ج. الاقتراب من النثر : وهو نتيجة للسمتينالسابقتي.

    (مناحي التجديد في شعرالغزل الحضري)وحدة الغرض : وذلك بقصر القصيده على الغزل دون غيره .


    .1
    وحدة القصيدة: فقد اصبحت القصيده تتصل بموضوعواحد وهو في الغالب حكايه غزليه .


    .2
    3.اقتران الشعر بالحياةاللاهية: الابتعاد عن المدح وغيره من الاغراض وتوظيف الشعرللتعبير عن الذات في لهوها ومغامراتها .القصص الغزلي:اشاع شعراءالغزل الحضري روح القص في الشعر العربي ..4الرسائل الشعرية: واكثرهادورانا في شعر عمر حيث يصوغ بعض فصائده منها ع شكل رساله :.5

    باســـــــم الاله تحيةلمتيـــــــم تهدى الى حسن القواممكرم

  4. #4
    تربوي مبدع
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    199

    افتراضي رد : ملخص لصف الحادي عشر

    وهل يخفى القمر

    الشاعر/


    عمربن أبي ربيعة-
    هيّـج القلب مغانٍ وصيَر ْدَارسـاتٌ ، قدعلاهُنّ الشجرْوريـاح قـد أزرتْ بها تنسجالتـرب فنونا والمطـرظِلتُ فيه ذات يوم ، واقفاًأسأل المنزلَ ، هـل فيه خبَـر؟للتي قالـت لأتـراب لهاقُطُفٍ فيهن أنـس وخـفرإذ تمـشـين بـجو مؤنق نيـّرالنبت تغـشاه الزهـربدمـاثٍ سـهلةٍ زيـنها يومغيـمٍ لم يخـالطه قـترقد خـلونا ، فتمـنين بنا إذخلونا اليوم ، نبدي ما نُسِرفعرفن الشوق في مقلتهاوحَبـابُ الشوق يُبديهالنظرقلن ، يسترضينها مُنْيَـتنا لو أتانا اليومفي سّـرٍ عُمْرْبينما يذكـرنني أبصرنني دون قيد الميل ،يعدو بي الأغرقالت الكبرى أتعرفن الفتى؟ قالت الوسطي : نعم ، هذا عمرقالت الصـغرى وقد تيمتها قد عرفناه وهـليخـفي القمر ؟ذا حبيبٌ لم يعـرج دوننا ساقه الحــينإلينا والقدرأتانا ، حـين ألـقى بَرْكَهُ جَـمَلُالليل عليه ، واسبــطرورُضاب المسك من أثوابهمَـرْمَـرَ المـاء عليه ،فنضـرقـد أتانا ما تمنينا ، وقد غُيّبَالإبــرامُ عـنّا والقـذر

    - معاني الكلمات :
    -
    هيج : أثار وحرك، ومضادها: سكن
    -
    مغانٍ : منازل
    -
    وصيَرْ : جمع صيرةوهي حظيرة الغنم
    -
    دَارسات : وهو الطلل شرع في الاضمحلال والتلاشي وقد عفا وذهب أثرهوتقادم عهده
    -
    علاهن : غطاهن
    -
    أزرت : ألتف النباتفقوى بعضه بعضاظِلت : ظللت ( تدل على الاستمرار )- أتراب : جمع تربوهوالمماثل في السن


    -
    -قُطُفٍ : رشيقات
    -
    خفر : حياء
    -
    أنس : حديث النساءالمسلي والمؤنس
    -
    جو : ماانخفض من الأرض
    -
    نيرالنبت : النبات ذات خضرة ونضارة
    -
    تغشاه الزهر : تغطيه الزهور
    -
    بدماثٍ : مكان سهل لين
    -
    زيّنها : جمّلها
    -
    يخالطه : يمتزج فيه
    -
    قتر : غبار
    -
    نبدى : نظهر
    -
    نُسِرّ : مادة سرر ومعناهانخفي
    -
    مقلتها : العين كلهاوالجمع مُقل
    -
    حَبابُ الشوق : علامات الشوق
    -
    يبديه : يظهره ويكشفه والمضاد: يخفيه
    -
    منيتنا : أمنيتنا وأملناسّرٍ : خفاء والمضاد: جهر، من مادة ( سرر


    )-
    يذكرنني : يتحدثنعني


    -
    -أبصرنني : رأينني
    -
    دون قيد الميل : على بعد ميلالأغر : فرس فيجبهته قطعة بيضاء، مادة ( غرر


    )-
    تيّمتُها : استعبدتهاوذهب بعقلها من فرط الهوى


    -
    يعرّج : يعود ،مادة ( عرج


    )-
    ( لم يعرج دوننا) : لم يمل لأحد سوانا -الحين : المحنة


    -
    بَرْكَهُ : صدرالبعير


    -
    اسبطر : امتدّ


    -
    رضاب : الريق مادة ( رضب


    ) -
    المسك : الرائحةالطيبة


    -
    مَرْمَرَ : جعله يمر علىالشيء


    -
    فنضر : أصبح ذا حُسنونضارة


    -
    الأبرامُ : الصفاتالسيئة ( الكدر والملل ) مادة (برم


    ) -
    القذر : الأفكارالقذرة


    .-
    مناسبةالأبيات :عندما وقف الشاعرعلىأطلال محبوبته ذكرّته الأطلال بمحبوبته وحوارها معصديقاتها حول عمر وصفاته وسَرَدَذلك على ألسنتهن بشكل قصصيمحبب إلى النفس جامعا بين أسلوب الشعر وطبيعةالقصةوعناصرها .وأظهر من خلال الأبياتأنه معشوق لا عاشق وقد أجاد صياغة الحوار بينأفراد القصةبطريقة مشوقة . الفكرة الأولى : الأبيات 1 : 3 ( وصف عمر بن أبي ربيعةللأطلال)هيّـج القلب مغانٍ وصيَرْ دَارسـاتٌ ، قدعلاهُنّ الشجرْتنسج التـرب فنونا ،والمطروريـاح قـد أزرتْبهاأسأل المنزلَ ، هـل فيهخبَـرْ - ظِلتُ فيه ذات يوم ،واقفاً



    شرح الابيات :
    يتوجه الشاعر بالحديث واقفا على الأطلال وقدأثار ذكرياته وهيجتها مواطن الأطلال ( مغانٍ وصير ) وقداضمحلت وتلاشتلقدمِ عهدها وقد علاها الأشجار والحضرة ،والشجر عند الشاعر عنصر حياة يحمى الطللمن الزوال وبالتالييحمي ذكريات الشاعر من النسيان حتى أن الرياح قد غطتالأطلالبالتراب ، وعندما يأتي المطر فإنه يزيل ما نسجتهالرياح ، وقد ظل الشاعر واقفامتوجها بسؤال المنزل هل فيهمن خبر ؟الفكرة



    الثانية : الأبيات 4 : 9 ( أمنية الصبايا في حضور عمر بن أبيربيعة)للتي قالت لاتراب لها قطب فيهن انسوخفر
    اذا تمشين بجومؤنق نير النبت تغشاهالزهربدماث سهلةزينها يوم غيرم لم يخالطهقترقد خلونافتمنين بنا اذا خلونا اليوم نبدي مانسرفعرفن الشوق في مقلتها وحباب الشوق يبديهالنظرقلن يسترضينها : منيتنا لو اتانا اليومفي سر ، عمر


    شرح الابيات :
    تتوجه واحدة من الفتيات المغرمات بعمر إلى صديقةلها وهي في خجل وكسوف وحياء حيث الجو الجميل فيه النبت وقدبداناضرا والزهور متفتحة وحيث يمشين في أرض سهلة وكاناليوم يوم به الغيوم في السماءمنتشرة ولم يكن به غبار يعكرصفوه وقد اختلت الفتيات إلى بعضهن وقد اتفقن على أنتُبدىكل واحدة ما تخفيه من أسرار وخفايا وأخذت احدى الفتياتتتحدث عن عمر وصفاتهوقد أحست باقي الفتيات بأن الفتاة التيتتحدث تعشق عمر حيث عرفن هذا من خلالنظرات عيونها ، وقدبدأت الفتيات الأخريات في ذكر أسرارهن فقلن للفتاةالتيتحكى :إن كل ما نتمناه أن يأتي عمر اليومسراً


    .
    الفكرة الثالثة : الأبيات 10 : 16 ( تحقق أمنية الفتيات وحضورعمر)بينما يذكرنني ابصرني ددون قيد الميل يعدوبي الاعزقالت الكبرى أتعرفن الفتى ؟ قالت الوسطي : نعم ، هذا عمرقالت الصـغرى وقد تيمتها قد عرفناه وهـليخـفي القمرذا حبيب لم يعرج دوننا ساقه الحين اليناوالقدر ! فأتانا حينالقى بركه جمل الليل عليهواسبطرورضاب المسك من اثوابه مرمر الماء عليهفنضرقد اتانا ماتمنينا وقد غيب الابرام عناوالقذر


    شرحالأبيات

    :
    في أثناءتناول الفتيات سيرةعمر وتناول صفاته ( يذكرنني – وفي رواية ينعتنني ) رأينهوقدأتى بفرسه مسرعا وقد وصف الشاعر فرسه بالأغر أي الذي فيجبهته قطعة بيضاء وهذا مايستحسن في الخيل العربي حين أقتربمنهن قالت الفتاة الكبرى : هل تعرفن الفتى ؟ فردتالفتاةالوسطى : نعم هذا عمر ردت الفتاة الصغرى وقد أضاع عقلهاالهوى مؤكدة بحرفالتحقيق ( قد ) وهي تتعجب : هل يخفى القمر ! إن هذا حبيب لنا لم يقصد زيارتنا ولكنأرسلته الظروفوالقدر إلينا ، وكان مجيء عمر مع دخول الليل وقد فاحت منثيابه رائحة العطر الفواحة وقد رش بعض قطرات الماء علىثوبه فزادته جمالا وقد أتينا وهذامانتمناه .

    ملاحظاتبلاغية


    :-
    - فيالبيت الأول ( هيجالقلب ) استعارة مكنية حيث شبه القلب بشيءيُهيج .- ( علاهن الشجر ) يبينقِدمالأثر والأطلال ونمو النبات حتى صار أعلاه مغطياإياه.- في البيت الثاني : ( رياح الصيف تنسج الترب ) استعارة مكنية حيث شبه الرياح بنساج ينسج من الترب ويحولهإلى أشكالا فنية بديعة .- ( تنسج الترب فنونا ) تشبيه جميل حيث صور الرياح وقدجعلت من نفسها نساجا للخيوط ( للتراب ) بشكل فني جميل من يرها يُعجببها .- البيت الثالث : ( أسأل المنزل ) استعارةمكنية شبة المنزل بالإنسان يسأل فيهتشخيص حيث جعل المنزلشخصا يُسأل ويدور بينه وبين الشاعر حديثا ، ومجاز مرسلعلاقتهالمحلية ( اسألوا أهلالمنزل ) - ( هل فيه خبر ) استفهامغرضه التعجب .- كلمة ( للتي ) بالبيتالرابعتقوم بدور فعال في الربط بين المقدمة الطلليةوالقصةالغرامية حيث الاسم الوصول يعود يعود على المحبوبةصاحبة الأطلال .- البيتالثامن ( عرفن الشوق ) استعارة مكنية شبه الشوق بإنسان يعُرف ، ( مقلتيها ) مجازمرسل علاقته الجزئية عبّر بالجزء وأرادالكل .- البيت العاشر : ( يذكرنني – أبصرنني ) يدلعلى سرعة تحقق تحقيقالأمنية .- البيت الحادي عشر : ( أتعرفنالفتى ) استفهام غرضهالتشويق .- البيت الثاني عشر : ( هل يخفى القمر !!!! ) استفهام غرضه النفيوالتعجب .- البيت الثالث عشر : ( ساقه الحين ) استعارةمكنيةحيث شبه المحنة بشيءيسوق .- الرابع عشر : ( جمل الليل ) تشبيه بليغحيثشبه الجمل أو الدابةبالليل .- الخامس عشر :شبة الشاعر المسك وهو يتساقطمنثوبه بالعرق الذي يسقط منحبينه .

    - ( يذكرنني – أبصرننييعدو بي الأغر – قدعرفناه – ذا حبيب – فأتانا – رضاب المسكمن أثوابه – مرمر الماء عليه – قد أتانا ... ) يلاحظ كثرةالضمائر التي تعود على الشاعر عمر فإما من نسبتها إلى نفسهكما فيالفعلين الأولين ، وإما من حديث الفتيات على ألسنتهن . وهذا نوع من التجديد فبدل منأن يتوجه الشاعر بالفخربنفسه جعل من القصة حديثا يثبت ذلك على ألسنهالفتيات .

    - القافية ساكنة وهذايناسب القصة حيث المجتمع متحفظ وقد خلت الفتيات بعيداعنأعين الناس يفتحن قلوبهن بالأسرار ويبُحنَّ لبعضهن بهاحتى لا يسمعهن أي شخصبالمدينة والقافية تناسب القصة مناسبةجيدة - نجد تكرار مادة ( قول ) ( قالت – قلن – قالت الكبرىقالت الوسطى - قالت الصغرى ) وهذا يدل على سبك الحديثبأسلوب شيق يجعل القارئ يتتبع الحديث بشغف ويدل أيضا علىدقة توظيف الحوار في النص بحيث يبعث على التفاعل بين أفرادالقصة وهذا يظهر من خلال الحديث .حرص الفتي على عدمالتصريح باسم الفتيات واكتفى بذكر صفه من صفاتهن ( الكبرىالوسطى – الصغرى ) ( قطف – فيهن أنس وخفر ) يبين مدى حرصالشاعر على تقاليد البيئة التي يعيش بها علىالرغم من شهرةالشاعر في غرض الغزل الصريح ، وهذا يدل على التعفف أوفخرا

    - يلاحظ أن الطلل صورتهمختلفة عن صورة الأطلال في الشعر الجاهلي لأنه تغلب عليهعناصر الحياة(( (


    الشجر – المطر )
    الشاعر تثيره صورة الأطلال فيقف سائلا غيرباكٍولا داعٍ رفيقه للبكاء


    . - س : ما مظاهر التجديد عن عمرو بن أبيربيعة ؟1 – إعراضه عن التقليد الجاهليفي وصف الراحلة والرحلة بعد وصفالطلل .2 – استبدالهذا التقليد بسردوقائع المغامرة الغرامية .3 – ارتباط الغزلبالفخر .4 – غياب عناصر البداوة فيالمكان5 – اجتماع كل عناصر القصةفي النص6 – تحولفي مفهوم الغزل ،فالشاعر لا يشبب بالمرأة بل هي التي تتغزل به وهذا من بابارتباطالغزل بالفخر عند عمر .7 – انقلاب الأدوار فتحوّلالشاعر فيه إلى هدف تلاحقهالمرأة وهذا من خصائص الغزلالحضري .8 – تحوّل من صورة الفتىالجاهلي من صفاتهالقوة والبطش والإقدام والفروسية إلى فتىمديني صفاته أناقة الهيئة وفتنةالنساء

  5. #5
    تربوي مبدع
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    المشاركات
    199

    افتراضي رد : ملخص لصف الحادي عشر

    عدمتك ياقلب)

    معاني الكلمات :
    -
    عدمتك : الهلاكوالموت ( فقدتك)
    -
    هويت : أحببت .
    -
    ربا : ألهامهيما مسكيرا معبودا .
    -
    قلب : ينقلب حالك من الشعاده الى الشقا .
    -
    عاجلا : سريعا .
    -
    منفردا : منعزل .
    -
    مكبا : اقبل على الشئوانشغل به .
    -
    تعن :تشتاقبلهفه .
    -
    تهجر : تترك .
    -
    هواها : حبها وعشقها .
    -
    ضامن : واثق متيقن .
    -
    نحب : البكاء .
    -
    مروعا : خائفا .
    -
    صبا : عاشقا .
    -
    تروع : تبعد وتترك .
    -
    الوسواس : الخواطر .
    -
    صبابه : الشوق او رقتهوحاراته .
    -
    كرب : الحزنوالهم ياخذ بالنفس .
    -
    غمره : الشده .
    -
    جوى : شدةالوجد من عشق او حزن .
    -
    التصابي : تكلف الصبى .
    -
    اطراب : مفردها طرب : خفه وهزه تثير النفس لفرح او حزنوالمقصود هنا حزن .
    -
    عده: الموعد او الوعد او العهد .
    -
    ارب : مكث و أقام .
    -
    شغب : تهييج الشر واثاره الفتن .
    -
    خبت عليك : خدعتك - الخب : المخادع .

    شرحالابيات : البيت ا لاول : يقسم الشاعر نفسهإلى عقل و قلب فدعا عقله على قلبه بالهلاك لأنه اتخذ منيحبه مالكا يتملكه


    .
    البيت الثاني :

    هنا الشاعر يخاطب قلبه ويسأله بأي رأي و مشورة تملك نفسك للمحبوبة و هي لا تبادلكنفس الشعور؟البيت الثالث :

    يخاطب الشاعر قلبه ويقول له: أنت تحن و تشتاق كل يوم للمحبوبة و قد زادك هذاالشوق حزنا و هما


    .
    البيت الرابع :

    يخاطب الشاعر قلبه فيقولله بأي حق تترك النساء جميعهن و تحب هذه المحبوبة كأنكضامن من النساء البكاء الشديد عليك


    .
    البيت الخامس :

    يخاطب الشاعر قلبه قائلاله: أمن هذه المحبوبة تبيت فزعا و خوفا و تظل مستمرا فيعشقك لها؟؟البيت السادس :

    يقول الشاعر لقلبه انكتفر و تبتعد عن أصحابك و أصدقائك و تطلبها هي وحدها و تظلمع الشك منعزلا منفردا

    البيت السابع :يخاطب الشاعر قلبهمخاطبا إياه: كأنك لا ترى في الناس شبيه و مثيل لمحبوبتكفي الحسن و الجمال


    .
    البيت الثامن :يكمل الشاعرمخاطبته لقلبه و تخلو لوحدك مع شدائد العشق و يسأله هلتزيدك هذه الشدائد قربا إلىالمحبوبة؟

    البيت التاسع : يقول الشاعر لقلبهأنت بكيت من عشقك للمحبوبة و هواك ما زال في بدايته فويلكإذا زاد عشقك و شب فإنه سيعذبك


    .
    البيت العاشر : يخاطب الشاعر قلبهفيقول له إذا أصبح الصبح تظاهرت بالأمل بلقاء محبوبتك ولكنالأحزان تزيد عليك و تصب عليك كالماءبكثرتها


    .
    البيت الحادي عشر : يخاطب الشاعر قلبهقائلا: كذلك حالك بالمساء ملئ بالأحزان و الهموم فلاتستطيع النوم من العشق


    .
    البيت الثاني عشر : يخاطب الشاعر قلبهقائلا: أظنك يا قلب يوما ستموت بمرض الحب و خوفا من شدةالفراق


    .
    البيت الثالث عشر : يقول الشاعر لقلبهأنت تظهر رهبة و خوف و تسر في باطنك رغبة حب هذه المحبوبةو قد عذبتني (الياء عائد على العقل


    ) .
    هنا يتألم العقل بقوله (عذبتني) من تردد القلب بمشاعره


    .
    البيت الرابع عشر : يقول الشاعر لقلبه: ليش لك نصيب في حب هذه المحبوبة وودها سوى الوعود التي لاتتحقق ثم يسخر الشاعر من قلبه فيقول له خذ بيدك ترابا أيلا جدوى من هذه العلاقة


    .
    البيت الخامس عشر : يقول الشاعر لقلبهحكمة: إذا ود محبوبته (حبى) أعرض و جفا عنك و اذا ودالنساء الاخريات مكث في قلبك فدع الاول و اطلب الودالثاني


    .
    البيت السادس عشر: ينصح الشاعر قلبهقائلا: دع البخيل اذا زاد بخله (المقصود هنا المحبوبة) وتجاوز الحد فإن له إضطراب و اثارة الفتن مع المعروف. (حيثكما يقابل البخيل المعروف بالانكار فإن المحبوبة تقابل حبالشاعر بالرفض و البعد عنه


    )
    البيت السابع عشر : تتحدث المحبوبة وتبين حجتها قائلة: إن هناك أعين تراقبني: عين الوشاة و عينالأهل و الأقارب (أي أنها لا تستطيع مقابلته خوفامنهم


    )
    البيت الثامنعشر:يقول الشاعرلقلبه: ان هذه المحبوبة بذلك تخدعك و أنت غافل لذا فلتكنأيضا مخادع إذا لاقيت المخادعة


    .
    :


    البيت التاسع عشر
    نصيحة الشاعر لقلبه: يحذر الشاعر قلبه بألا تستميله مواعيد المحبوبة لأنامواعيدها جافة(


    تشبيه: شبه مواعيدالمحبوبة بالأرض الجافة)
    البيت العشرين : يخاطب الشاعر قلبهقائلا: استسلم و اترك "حبى" فإنك قد عذبتني بلهفتك علىالمحبوبة و قد لقيت كفايتي منك


    .
    البيت الواحد و العشرين: ان الشاعر فرّ منأصحابه و ابتعد عنهم فهم الآن يبتعدون عنه و لا يجد الشاعرله صديقا يأمن فيه و يساعده فهم يروون أنه أذنب بسببابتعاده عنهم و جريه وراء المحبوبة و جعلها تتحكمبمشاعره


    .
    البيت الثاني و العشرين : يقول الشاعر : كأنقلبه قد قتل لأصدقائه قتيلا من أهلهم أو أعلن عليهم حربابسبب حبه لحبى و ابتعاده عنهم. (و هذا يدل على عظمة ما فعلالشاعر في نظرة أصحابه


    )
    البيت الثالث و العشرين :ما زال الشاعر فيحيرة من أمر قلبه فهو يرى أن القلب لا يحب من يكرهه و انمايفضل و يؤثر من يحبه


    .
    ملخص شامل :

    يكمل الشاعر مخاطبةومعاتبةعقلة لقلبة ويقول له أمن هذه الفتاه ( يشبههابالريحانه التي حسنت وطابت ) تبيتفزعا وخائفا وتظل مستمراعلى كثره العشق والشوق لدرجة أنك تفر من أصحابكوأصدقائكوتطلبها هي وحدها وتضل مع الوسواس والشك منفرداومنعزلا كأنك لا ترى في الناس مشابهومماثل لها في الحسنوالجمال وتخلو بالشدائد وشدة الوجد والعشق والأحزان أيتخلووحدك مع كل هذه الشدائد ويسأله هل تزيدك هذه الشدائدقربا إلى (حبى


    (.
    ثم يعاتبالعقل القلبويقول له بكيت من عشقك وحبك ل ( حبى ) و هواك وحبك ما زالفي بدايتهأيفي طفولته فويلك من هذا الحب حين يصبح شابا أيإذا كان حبك في بدايته بكاء فكيفبه عندما يبلغ ذروته؟ثم يبين له أن إذا أصبحصبحه أي بدأ معه التصابي أيالتظاهر بالأمل في لقاء( حبى ) ولكن بعد ذلك تزيد عليك الاحزان وتصب عليك كالماءلكثرتهاكذلك الحل بالنسبة لمساؤك فهو ليس أفضل حالا من الصباح فهومليء بالأحزانوالهموم لدرجة أنك لا تستطيع النوم حيث يقلبكالهوى في فراشك جنبا فجنبا


    .
    ويبين الشاعر تنبؤاتهبنهايه هذا الحب حيث يقول العقل للقلب أضنك يا قلب يوماسوف تموترعبا بمرض الحب وشده الفراق فأنت تظهر رهبة وخوفمن الفراق وتسر في باطنك الرغبة فيحب حبى ثم يتألم العقلبقوله لقد عذبتني يا قلب من رغبتك ورهبتك ثم ينصحالعقلالقلب بترك حبى فإن ليس له نصيب في حبها سوى الوعودالتي لا تتحقق , ثم يسخر منهبقوله خذ بيدك ترابا أي لاجدوى من هذا الحب


    .
    ثم يبين الشاعر حكمه وهيإذا حبجفا واعرض ( يقصد به حب حبى ) ومكث حب آخر ( حبالنساء له ) دع الاول واطلب الثانيودع البخيل إذا تجاوزالحد في البخل فأن له إضطراب وإثارة الفتن مع المعروف ( أيقلبه ) ثم يبين حجتها للشاعر بقولها هناك أعين تراقبنيعين الوشاة وعين الاهل أي لاتستطيع مقابلته فهي بذلك تخدعهوهو غافل فليكن هو مخادع كذلك إذا لاقى مخادع ثميحذره الاتستميله مواعد ( حبى ) فإن مواعدها جافة أي لا تتحققثميرثي العقل القلبويقول له أستسلم واترك حبى وتسلى بغيرهافإنك قد عذبتني ولقيت كفايتي منك


    .
    البيت 21 مرتبط بالبيت 6حيث أن الشاعر فر من صحابه فهم الان يفرون منه ولايجد لهصديق يأمل فيه كأن الشاعر قد قتل لهم قتيلا من أهلهم بحبهلحبى وابتعادهعنهم أو كأنه جنى عليهم الحرب وأخيرا ما زالالشاعر في حيرة ويبين حقيقة تعارض كلما قاله في القصيدة أنالقلب لا يحب من يكرهه وأنما يفضل ويؤثر منأحبه


    ..
    .................................................. .................................................. ......................

    ( نص اثرائي (1) " عمر بن ابي ربيعه" ص 49 ) ( نص اثرائي (2) " عمر بن باي ربيعه بينالتقليد والتجديد " ص 51 )(نص اثرائي (3) الاغراضالشعريه عند بشار بن برد ص 52)

    (النقد الاجتماعي منخلال الحكايه المثليه و النادره)

    - وضحي اوجه التشابه والاختلاف بين الحكايه المثليه والنادره :


    تعتبر الحكايه المثليه والنادره منالاشكال السرديه المتأصله في التراث النثري العربي القديم، يختلفان في طرائق السرد ويلتقيان في الغايات النقديهوالاصلاحيه فالحكايه المثليه جعلت الاحداث تدور على ألسنهالبهائم والطيور من حيث هي أقنعة لشخصيات آدميه محملهبآراء وسلوك تعكس واقع عصر ابن المقفع رغم الزعم بانهترجمها عن الفارسيه بعد نقلها عن الهنديه كما ان خرج عنطرق العرب في السرد بواسطة الروايه ، فهو لا يستقي الحكايهعن رواة بل العباره التي تفتتح فعل السرد هي : ( زعموا ان ..) ومنها يتفرع القص الى حكايات صغرى مضمنة من أجل غايهاخلاقيه تعليمية اما النادره فقد أرادها الجاحظ واقعيه فياحداثها وشخصياتها ، اسلوبها ساخر يهدف الى اصلاح الحياهالاجتماعيه في عصره مظاهر السوء والفساد فيه .
    - ما هدف ابن المقف من ترجمة كتاب ( كليلة ودمنه) ؟


    انترجمة كتاب كليله ودمنه تدل دلاله واصحة ان ابن المقفع وضعنصب عينيه الظروف الاجتماعيه والسياسيه والفكريه التي كانتسائده في عصر ، فأبو جعفر المنصور حاكم مستبد قاس فيأحكامه لا يتروع عن البطش والتنكيل والا ستبداد حتى بأفرادالبيت العباسي كل ذلك يشير الى ان ابن المقفع استمد منصعره ومن شخصية المنصور ومن موقعه هو مفكرا العناصرالاساسيه في كتابه .
    - لماذا نقل ابن المقفع كتاب كليله ودمنه الى العربيه :


    لغايه اخلاقيه سياسيه متحسسا بذلك حاجةعصره الى الاصلاح .
    -النادره في أدب الجاحظ :


    النادره كانت اسلوب السردي الذي اعتمدهللنفاذ الى القضايا عصره الاجتماعيه منها والسياسيه وهوشكل سردي شاع في الادب العربي قديما تواتترته الروايات اوابتداعه الكتاب وكان الجاحظ من بين الذين اسسو هذا الشكلالسردي وضمنه في جميع مؤلفاته .
    - اذكري سمات المجتمع وخصائصه في عصر الجاحظ : 1) المجون و اللهو . 2) الشعوبيه : وهي تعصب كل شعبلقوميته وحضارته عند العرب .3) الصراع بيناقلبائل العربيه ( وخاصة بن وهاشم وبنو عبد شمس في صراعهمع الخلافه) .4) ظاهره الزهد والمبالغه في اظهارالتدين و الورع .5) البخل الذي اتسمبه خاصة اهل خرسان من الفرس .

    - حددي الاخلاق التي دعى اليها الجاحظ : 1) الدعوة الى الاعتدال .2) الاهتمام بالاخلاق العمليه : التقوى ، الحذر والتنبه للامر والتفكر بالعواقب ، الابتعادعن التبذير او البخل وحفظ اللسان والصداقه التي يعتبرهاالجاحظ اثمن مافي الحياه . 3) الوقوف في وجةالشعوبيه التي كانت تدعو الى التناحر بين الناس ودعوته فيالمقابل الى المساواه او العدل والانصاف . 4) انتقاد كل مظاهر التطرف في الديناو الانفاق تبذيرا او بخلا .

    - مالاسس التي بناء عليها منهج الجاحظ في نقد مجتمعه : 1) النقديه : فهو يصدر عن روح نقديهساخر ، رائدها التقويم والهدايه وهو ما يظهر خاصةفيالنوادر .2) الجدليه : وتقوم على النظر الىاي مسأله من زوايا متعدده فهو يعتبر ان معالجه قضيه منزوايه واحده تؤدي الى القصور .3) الاستقرائيه : وهوالنظرالى الوقائع الجزئيه لاستخراج الاحكام الكليه ،فالجاحظ لا يصدر حكما في قضية او ظاهرة الا بعد تأملتفاصيلها وجزئياتها . 4) الشك : وهو الطريقعند الجاحظ للوصول الى اليقين . 5) الاستطراد : وهو اسلوب الجاحظفي معالجة قضايا عصره فهو لا يلتزم موضوعا محددا بل ينتقلمن حديث الى غيره ويضمن النوادر حتى مواقف الجد حت ىلايشعر القارئ بالملل او الضجر . 6) الواقعيه : وتظهر ف التزامهبمشاكل عصره فالموضوعات التى عالجها استقاها من صميم ذلكالعصر . 7) العقلانيه : وتجلت في تحكيمالعقل عند معالجة كل قضيه علمية او اجتماعيه . السخريه : عالج من خلالها كل الموضوعات ووجهبواسطتها نقده الى مظاهر اجتماعيه او فكريه في عصره فالضحكعند الجاحظ انفع للجسم والروح من الكآبه والبكاء ..... وطرد الملل والضجر .. .

  6. #6
    تربوي رائع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    المشاركات
    355

    افتراضي رد : ملخص لصف الحادي عشر

    مشكوورين الله يجزاكم ألف خير......

  7. #7
    تربوي برونزي
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    المشاركات
    930

    افتراضي رد : ملخص لصف الحادي عشر

    ... جزيت خيرا أختي ...
    ... و ألف شكر ع المجهود الرائع ....

  8. #8
    تربوي مبدع
    تاريخ التسجيل
    Sep 2008
    الدولة
    مسقط
    المشاركات
    269

    افتراضي رد : ملخص لصف الحادي عشر

    ما شاء الله عليكي أختي بارك الله فيك وجعلك ذخرا لهذا الوطن

  9. #9
    تربوي مبدع
    تاريخ التسجيل
    Mar 2008
    الدولة
    سكة الأحلآم
    المشاركات
    261

    افتراضي رد : ملخص لصف الحادي عشر

    مشكورة أختي وجعله الله ف ميزان حسناتك........الله يوفقك

  10. #10
    تربوي برونزي
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الدولة
    فـي كوكــب زحــل
    المشاركات
    602

    افتراضي رد : ملخص لصف الحادي عشر

    جزاك الله ألف ألف خير على هالمعاونة الطيبة منك ،،، الله يوفقك في دنياك وآخرتك

  11. #11
    سفيرة أخلاق الرسول عليه السلام
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    المشاركات
    2,294

    افتراضي رد : ملخص لصف الحادي عشر

    ما شاء الله عليك ومشكووووووووووورة
    و الله يكثر من أمثالك

  12. #12
    تربوي مبدع
    تاريخ التسجيل
    Dec 2011
    الدولة
    دار المحبه(السويــــــــ..ــــــــــق)
    المشاركات
    105

    افتراضي رد: ملخص لصف الحادي عشر

    تسلم اناملكـ.,,,,

    ::


    ...

ط§ظ„ط¹ظ„ط§ظ…ط§طھ ط§ظ„ظ…ط±ط¬ط¹ظٹط©

ط§ظ„ط¹ظ„ط§ظ…ط§طھ ط§ظ„ظ…ط±ط¬ط¹ظٹط©

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
XHTML RSS CSS w3c