دخول
النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    تربوي موهوب
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    لتكتشف مكان لم يعرفه أحد قبلك .. يجب أن تكون تائها
    المشاركات
    43

    افتراضي من أقوال العالم المسلم محمد بن موسى الخوارزمي

    موبشرط تقرأ الموضوع كله بس ركز ..



    "
    الشكر على الإحسان والسلع بإزاء الأثمان.
    الطير واقعة مع مثلها، والنفس مائلة إلى شكلها.
    الإذكار حيث التناسي والتقاضي حيث التغاضي.
    العشرة مجاملة، لا معاملة، والمجاملة لا تسع الاستقصاء والكشف، والعشرة لا تحتمل الحساب والصرف.
    الاعتذار في غير موضعه ذنب، والتكلف مع وقوع الثقة عيب، والدواء لغير حاجة داء، كما أنه عند الحاجة إليه شفاء
    الاستقالة تأتي على العثرات، كما أن الحسنات يذهبن السيئات
    الذنب للعين العشواء، في محبة الظلماء، وكراهة الضياء، وفم المريض يستثقل وقع الغذاء ويستمريء طعم الماء
    الحر كريم الظفر إذا نال أنال، واللئيم لئيم الظفر إذا نال استطال
    الآباء أبوان
    : أب ولادة.. وأب إفادة....... فالأول سبب الحياة الجسمانية...... والثاني سبب الحياة الروحانية.
    الغيرة على الكتب من المكارم، لا بل هي أخت الغيرة على المحارم
    والبخل بالعلم على غير أهله، قضاء لحقه ومعرفة بفضله
    المحجوج بكل شيء ينطق، والغريق بكل شيء يتعلق
    العاقل يختار خير الشرين، ويميل مع أعدل الشقين
    الجواد محتكر بر، لا محتكر بر
    الكريم تاجر جمال، لا تاجر مال
    والحر وقاية الحر من فقره، وسلاحه على دهره، المدح الكاذب ذم، والبناء على غير أساس هدم
    الدهر غريم ربما يفي بما يعد، وحبلى ربما تتئم فيما تلد
    الدهر أصم على الكلام، صبور على وقع سهام الملام
    الناس بالإحسان، والإحسان بالسلطان، والسلطان بالزمان، والزمان بالأمكان، والإمكان على قدر المكان

    العزل طلاق الرجال، والمحنة صيقل الأحوال
    الكريم من أكرم الأحرار، والكبير من صغر الدينار
    المصيبة في الولد العاق موهبة، والتعزية عنه تهنئة
    المحية ثمن كل شيء وإن غلا، وسلم إلى كل شيء وإن علا
    الرجل من إذا كوى أنضج، وإذا لقح أنتج .. وإذا قال أبلغ. وإذا أنعم أسبغ
    التقديم على الغاية تأخر عنها، والزيادة على الكفاية نقصان منها
    الأذن بكر من الأبكار، لا تفتض إلا بالأخبار، والبكر منها أحب إليها، وألذ لديها
    إنما السؤدد بكثرة الأتباع... وكثرة الأتباع بكثرة الاصطناع
    إنما تحوم الآمال حيث الرغبة، وتسقط الطير حيث تنتثر الحبة
    إن الولاية عزل، إذا لم يعمر جانبها عدل
    سرعة الشهادة طريق من طرق الخفة، وابتذال المدح والتزكية باب من أبواب الملق

    المجازفة بحساب المقال، أقبح من المجازفة بحساب المال
    قبول شكر الشاكر التزام لزيادته واستماع قول المادح ضمان لحاجته
    صغير البر ألطف وأطيب، كما أن قليل الماء أشهى وأعذب
    ثمرة الأدب العقل الراجح، وثمرة العلم العمل الصالح
    طول الخدمة، أكد حرمة، وتأكد الحرمة، عقد قرابة ولحمة
    ادعاء الفضل من غير معدنه نقيصة، كما أن الإقرار بالنقص من حيث الاعتذار فضيلة
    والقتال عن العسكر المنهزم ضرب من المحال، وتعرض لسهام الآجال
    شاهد العيان، أقوى من شاهد النسيان، ودليل البصر، أوضح من دليل الخبر شاهد الأحوال، أنطق من شاهد الأقوال

    باب الإحسان مفتوح من شاء دخله، وحمى الجميل مباح من اشتهى فعله وليس على المكارم حجاب، ولا يغلق دونها باب
    شبكة المحال أوهى من أن تنشب فيها رجل محق، وكيد الباطل أضعف من أن ينفذ في حق
    مؤدب العاقل إخوانه، ومرآته زمانه وسوط الجواد عنانه
    شرف النازل متصل بشرف الدار، وسمك الأنهار، ليس في قرار سمك البحار
    قراءة كتاب الصديق نعم ترياق سم الغم
    قليل السلطان كثير، ومداراته حزم وتدبير، كما أن مكاشفته غرور وتغرير
    شر من الساعي من أنصت له، وشر من متاع السوء قبله

    لا خير في حب لا تحتمل أقذاؤه. ولا يشرب على الكدر ماؤه
    خير الكلام ما استريح من ضده إلى ضده ورتع بين هزله وجده
    أوجع الضرب ما لا يمكن منه البكاء، وأشد الشكوى ما لا يحققه الاشتكاء
    كل غم كان سبباً للسرور، فهو سرور، وكل ظلمة كانت طريقاً إلى النور، فهي نور
    أبى الله أن يقع في البئر إلا من حفر، وأن يحيق المكر السيء إلا بمن مكر
    الدعاء غاية من ضاق إمكانه، ولم يساعده زمانه
    ما تعب من أجدى، وما استراح من أكدى، وحبذا كدر أورث نجحا، وشوكة أجنت ثمرا
    للرياسة شروط وتوابع، وللتجارة فيها أرباح ووضائع، فرأس مالها اعتقاد المنن في الأعناق، وتبليغ الرجال مقادير الكفايةوالاستحقاق
    هل على الأرض عار أن تطلب سقيا السماء? وهل على الفقراء نقص أن يأخذوا صدقة الأغنياء?
    وهل يعيب النهر أن يستمد من البحر? وهي يضع الساري أن يستضيء البدر
    قد يتواضع الأسد لصيد الأرنب، وافتراس الثعلب. وإن كان يصطاد الفيل، ويفترس الزندفيل
    حق لنهر انشعب من بحر، أن يكون غزيراً ولنجم استضاء ببدر، أن يكون منيرا

    بالآباء يقتدي الأولاد، وعلى الأعراق تجري الجياد
    كل إنسان يجري على عرق أوليه، وكل إناء يرشح بما فيه
    قد يصبر الكريم على عشرة من لا يحبه، ولا يميل إليه قلبه
    العاقل إذا إبغض إنصف، وإذا أحب الطف
    من ذا يزحم الداء والموت داؤه، ويثق بالأصدقاء والأيام أعداؤه
    لا ثبات على سم الأسود، ولا قرار على زأر الأسد
    كيف يقدر على الدواء، من لا يهتدي إلى الداء.. وكيف يداوي أعداءه، من لا يعرف أصدقاءه
    قد هابك من استتر، ولم يذنب إليك من اعتذر
    ومن رد إليه عذره فقد أخرجه إلى الشجاعة بعد الجبن، وأخرج ذنبه إلى صحن اليقين من سترة الظن
    ليس بين الموالاة والمعاداة إلا لقية شنعة، أو لفظة قذعة
    رب فعل يصاب به وقته فيكون سنة، وفي غير وقته يكون سبة
    بالصبر ينال العلى، وعند الصباح يحمد القوم السرى في الزوايا خبايا، وفي الرجال بقايا
    أشرف من الحق من قبله، وأحسن من الحسن من فعله
    هل يبرأ المريض بين الطبيبين? وهل يسع الغمد سيفين?
    لم أر معلماً أحسن تعليماً من الزمان، ولا متعلماً أسوأ تعلماً من الإنسان
    قدماً أخلف الدواء شاربه، وخان الرجاء صاحبه
    من الناس من إذا ولي عزلته نفسه، ومنهم من إذا عزل ولاه فضله
    كيف يشكر القمر على أن يلوح، والمسك على أن يفوح
    وكيف يقال للنجم ما أضواك، وللفلك ما أعلاك، وللعسل ما أحلاك
    إن ولاية المرء ثوبه، إن قصر عنه عري منه، وإن طال عليه عثر فيه
    ما المحنة إلا سيل، والسيل إذا وقف انصرف
    وما الأيام إلا جيش، والجيش إذا لم يكر، فقد فر، وإذا لم يقبل إليك أدبر عنك
    من أراد أن يصطاد قلوب الرجال، نثر لها حب الإحسان والإجمال، ونصب لها أشراك الفضل والإفضال
    في كتمان الداء، وفي عدم الدواء، عدم الشفاء
    من لم ينه أخاه فقد أغراه، ومن لم يداو عليله فقد أدواه
    نعم جنة المرء من سهام دهره، نزوله عند قدره، ونعم السلم للأرزاق، طلبها من طريق الاستحقاق
    ما أكثر من يخطيء بالصنيعة طريق المصنع، ويخالف بزرعه موضع المزرع
    أكبر من الأسير من أسره ثم أعتقه وأشجع من الأسد من قيده ثم أطلقه إذا عتقت المنادمة صارت نسباً دانيا، وكانت رضاعاً ثانياً.


    صعب بس بلييييييييغ ,,,, يعني مو اي كلام

  2. #2
    إدارية سابقة
    تاريخ التسجيل
    Mar 2005
    الدولة
    عٌمـــــان
    المشاركات
    11,157

    افتراضي رد: من أقوال العالم المسلم محمد بن موسى الخوارزمي

    كلام بليغ و أتمنى لها المستفيد ..

    شكرا : )

  3. #3
    تربوي رائع
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    المشاركات
    435

    افتراضي رد: من أقوال العالم المسلم محمد بن موسى الخوارزمي

    كلمــــــــــات بلغية كلها درر ومعاني،،،،،،،سلمت يدااك أخي ع الطرح،،،وفقك الله

  4. #4
    تربوي ذهبي
    تاريخ التسجيل
    Mar 2011
    الدولة
    اللهم أرح قلوباً أنهكها التمني..love my school
    المشاركات
    1,706

    افتراضي رد: من أقوال العالم المسلم محمد بن موسى الخوارزمي

    كلامه بليغ جداً جداً

  5. #5
    تربوي ماسي
    تاريخ التسجيل
    Jan 2010
    المشاركات
    2,053

    افتراضي رد: من أقوال العالم المسلم محمد بن موسى الخوارزمي

    كلام رائع ....

    حكم معها تستقيم الأمور ...

  6. #6
    تربوي موهوب
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    لتكتشف مكان لم يعرفه أحد قبلك .. يجب أن تكون تائها
    المشاركات
    43

    افتراضي رد: من أقوال العالم المسلم محمد بن موسى الخوارزمي

    اشكر مروركم العطر

المشاركة في الشبكات الإجتماعية

المشاركة في الشبكات الإجتماعية

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
XHTML RSS CSS w3c